عبابنة: اتحاد الصيادلة العرب يقرر تفعيل البورد الصيدلاني العربي

نبض البلد -قال نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبابنة إن اتحاد الصيادلة العرب قرر تفعيل البورد الصيدلاني العربي، وأن النقابة ستطرح اعتماده محليا في أول لقاء مع وزير الصحة الدكتور فراس الهواري، بحيث يجري اعتماد الأبحاث وأسس منح البورد العربي محليا.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، اليوم السبت في مقر النقابة، خُصص للحديث عن قرارات اتحاد الصيادلة العرب في الدورة الـ 38 للمجلس الأعلى والمكتب التنفيذي للاتحاد التي عقدت في القاهرة الأسبوع الماضي.
وأشار عبابنة إلى تخريج 300 صيدلانيا من حملة البورد العربي، خلال الاجتماعات، ما يترتب عليه أخذ الموافقة على الاعتمادية من وزراء الصحة العرب، حيث سيطرح عليهم في أول اجتماع لهم.
وبين أنه في حال اعتماد الدول العربية لهذا البورد فسيكون لحامله الحق في العمل في أي من الدول العربية على قاعدة المعاملة بالمثل، وأنه سيكون هناك تخصصات في البورد تفتح آفاقا جديدة للعمل في الأسواق العربية والعالمية، وسيجري من خلال ذلك تعزيز العلاقات التشاركية مع المنظمات الدولية كالاتحادين الدولي والآسيوي للصيادلة وبما يصب في مصلحة الصيادلة الأردنيين والعرب.
وأوضح عبابنة أنه نظرا لدور الأردن الفاعل والمؤسس في الاتحاد والبورد الصيدلاني العربي، فقد جرى انتخابي بصفتي نقيبا لصيادلة الأردن نائباً لرئيس اتحاد الصيادلة العرب، مشيرا إلى أنه سيجري من خلال هذا المركز العمل على خدمة صيادلة الأردن، وفتح آفاق جديدة للعمل على تعزيز دورهم على المستوى العربي والدولي.
وأضاف أن الاتحاد قرر إنشاء مجلة علمية محكمة لنشر الأبحاث الصيدلانية والعلمية ستكون متاحة لنشر الأبحاث؛ للحصول على متطلبات البورد العربي، وإصدار بطاقات عضوية للصيادلة العرب الراغبين بالانتساب له من خلال نقاباتهم للاستفادة من خدماته.
وبين عبابنة أنه جرى خلال الاجتماعات الاتفاق على تشبيك الصناعة الدوائية العربية من خلال لجان مختصة للارتقاء بها وجعلها منافسة للصناعات الدوائية العالمية ودعم الأبحاث العلمية، من خلال نحو سبع لجان جرى تشكيلها لتعزيز العلاقات العربية والدولية العلمية والمهنية للاتحاد.
وأوضح أن الاتحاد سيعمل من خلال المنظمات العربية على توحيد مناهج التدريس في كليات الصيدلة في الوطن العربي.
وشارك في اجتماعات الاتحاد، وفد من النقابة ترأسه العبابنة، وضم كلا من عضوي المجلس الأعلى والمكتب التنفيذي للاتحاد الدكتور رأفت أبو صالح والدكتور عمر العجلوني، ومشاركة مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور نزار مهيدات، ونقيب الصيادلة والوزير الأسبق الدكتور طاهر الشخشير، رئيس الاتحاد السابق ومستشاره، وعدد من الصيادلة العمداء والاساتذة في الجامعات الأردنية.