واشنطن: موسكو أبلغتنا بتدريبات نووية روتينية

نبض البلد -أعلنت الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، أن روسيا أبلغتها بتدريبات نووية روتينية، في خطوة من شأنها أن تقلّص مخاطر إساءة التقدير من إمكان استخدام موسكو السلاح النووي ضد أوكرانيا.
وبحسب "واشنطن بوست"، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس في تصريح للصحافيين "إنه تدريب سنوي روتيني تجريه روسيا"، مضيفا "في حين تنخرط روسيا في عدوان غير مبرر وفي إطلاق تهديدات نووية متهوّرة، تضمن تدابير الإخطار هذه استبعاد عامل المفاجأة وتقليص مخاطر إساءة التقدير".
وجاء في بيان لوزارة الخارجية الأميركية أن روسيا امتثلت لبنود اتفاقات تنص على وجوب إبلاغ الولايات المتحدة باختبارات الصواريخ البالستية العابرة للقارات والتي تطلق من غواصات.
وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن حذر ليل الثلاثاء / الأربعاء من أن استخدام روسيا لسلاح نووي سيكون "خطأ فادحًا هائلا"، في حين تقول موسكو أن أوكرانيا تعد "قنبلة قذرة"، الأمر الذي نفته كييف ودول غربية، بحسب موقع قناة فوكس نيوز الأخباري الإلكتروني.
وحذر الرئيس الأميركي من أن "روسيا سترتكب خطأ فادحا هائلا إذا استخدمت سلاحًا نوويًا تكتيكيًا".
وتتكون القنبلة الإشعاعية أو "القنبلة القذرة" من متفجرات تقليدية محاطة بمواد مشعة تنتشر غبارا عند الانفجار.
--(بترا)