عاجل

أمين عام الخارجية يلتقي اللجنة الأممية المعنية بالتحقيق بالممارسات الإسرائيلية

نبض البلد -
عمّان، ٢٤ حزيران، ٢٠٢٤ - التقى أمين عام وزارة الخارجية وشؤون المغتربين للشؤون الدبلوماسية والمغتربين السفير ماجد القطارنة، اليوم، رئيس وأعضاء لجنة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بالتحقيق في الممارسات الإسرائيلية التي تمس حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني وغيره من السكان العرب في الأراضي المحتلة.

وقال السفير القطارنة، خلال اللقاء، إنه لا يمكن للمجتمع الدولي الاستمرار في التغاضي عن الممارسات والسياسات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة. وشدد على ضرورة وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وضمان دخول المساعدات الإنسانية الكافية والمستدامة للقطاع، الذي يعاني أهله كارثة إنسانية غير مسبوقة منذ السابع من تشرين الأول الماضي. 

وأكد القطارنة حرص المملكة على إيصال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة بشتى الطرق والوسائل، تنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، مشيراً إلى مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة الذي استضافته المملكة في الحادي عشر من الشهر الجاري في البحر الميت، وعُقد بتنظيم مشترك بين الأردن ومصر والأمم المتحدة.

كما حذر القطارنة من خطورة الإجراءات الإسرائيلية الأحادية واللاشرعية في الضفة الغربية والقدس، وأكد على ضرورة امتثال إسرائيل للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

من جانبه، أعرب رئيس اللجنة، المندوب الدائم لسريلانكا لدى الأمم المتحدة السفير بيتر بيريس وأعضاء اللجنة عن تقديرهم للجهود التي يبذلها الأردن لوقف الحرب وضمان حماية المدنيين، ودوره المحوري في إدخال المساعدات الإنسانية إلى القطاع، مؤكدين أن هذه الجهود تعكس التزام الأردن بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني ودعم قضيته العادلة. كما أكدوا أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.