عاجل

فيلم روائي جديد في إربد يجمع بين الإبداع والتحدي

نبض البلد -




أعلن المنتج قيس نعماني عن بدء العمل في مشروع سينمائي جديد في إطار تجربة جديدة ومثيرة يقودها المنتج قيس نعماني، والمشرف العام للمشروع مفيد النعامنة، والمخرجة إيثار خطاطبة. الفيلم يستعرض قصة إنسانية مؤثرة تدور حول غسان، الرجل الذي يعاني من الزهايمر المبكر، وجهوده للتواصل مع ابنته أمل عبر فن الرسم. حتى الآن، لم يتم تحديد عنوان الفيلم بشكل نهائي، مما يزيد من حماس الجمهور وترقبهم لمزيد من التفاصيل، وهو من كتابة وإخراج إيثار خطاطبة ويعد هذا العمل مشروع تخرج وتجربة أولى لها في عالم السينما.

تصريحات المنتج

في حديثه عن المشروع، قال قيس نعماني: "نحن متحمسون جداً لهذا المشروع ونبذل قصارى جهدنا لإنتاج فيلم يليق بجمهورنا. قصة غسان وأمل هي قصة إنسانية عميقة، نأمل أن تلامس قلوب المشاهدين وتساهم في زيادة الوعي حول مرض الزهايمر، وأضاف أيضاً أن هذا العمل هو بالأساس مشروع تخرج الطالبة إيثار خطاطبة من جامعة العلوم والتكنولوجيا وقد قام بتبني العمل لتقوم شركة نعماني للإنتاج الفني بإنتاجه بشكل كامل.

تصريحات المخرجة
في حديثها عن المشروع قالت إيثار خطاطبة: غالبًا ما يتم التركيز على أن مرض الزهايمر مرهق وصعب على أهل المريض، لكن نادرًا ما نرى ما يتحدث عن معاناة المريض نفسه. يسلط هذا الفيلم الضوء على معاناة مريض الزهايمر المبكر، والخوف والصعوبات التي يواجهها مع من حوله والمجتمع.
هذا الفيلم هو مشروع تخرجي الذي عملت عليه منذ حوالي سنة، وهو يهدف إلى التوعية بمرض الزهايمر المبكر. وبالشراكة مع شركة نعماني للإنتاج الفني وتعاون فني مع شركة فَيّ للإنتاج السينمائي وطاقم عمل مميز، أتمنى أن يحقق الفيلم النجاح ويصل إلى رؤيته المنشودة.

رؤية شركة نعماني
يأتي الفيلم كجزء من رؤية شركة نعماني للإنتاج الفني لتقديم أعمال سينمائية تعكس القصص الإنسانية العميقة وتساهم في إثراء المشهد السينمائي المحلي. التحضيرات للفيلم بدأت منذ فترة، حيث يعمل فريق الإنتاج بلا كلل لتجهيز كل ما يلزم لضمان خروج الفيلم بأفضل صورة ممكنة. تم اختيار فريق العمل بعناية، وعلمت الصحيفة بأسماء فريق العمل (مدير الإضاءة والتصوير: يمان بسام، كاميرا مان: أحمد حداد، ومساعد الإخراج: براء ظاهر، مدير الإنتاج: أحمد جمحاوي، المخرج الفني: أرمين جلبوش، مساعد تصوير: محمد عمرات، منفذ الإضاءة: عمار رحاحلة، مشرف الصوت: محمد عذاربة، مساعد فنِّي: سند دلقموني، تقني الصورة الرقمية: حمزة الخطيب، مدير مواقع التصوير: محمود أبو سالم).

التحديات والتصوير
اليوم الأول من التصوير لم يخلُ من التحديات، واجه الفريق بعض الأزمات التقنية والتنظيمية، ولكن بروح التعاون والتفاني، تمكنوا من تجاوزها واستكمال معظم المشاهد المخطط لها. رغم التوتر والضغوط، أثبت الفريق كفاءته وقدرته على العمل تحت الضغط، مما يعكس التزامهم العميق بالمشروع.

جهود فريق العمل
المشروع يعكس الجهود الكبيرة التي يبذلها فريق العمل تحت قيادة المنتج قيس نعماني والمخرجة إيثار خطاطبة، حيث أكدا على أهمية تقديم قصص إنسانية تلامس قلوب الجمهور. يتطلب إنتاج هذا الفيلم تنسيقاً دقيقاً بين جميع أفراد الفريق لضمان تقديم فيلم عالي الجودة يليق بتوقعات الجمهور.

الممثلون والبطولة
الفيلم يجمع بين فريق عمل محترف ومجموعة من الممثلين الموهوبين الذين يعملون بتفانٍ لإيصال القصة بأفضل صورة ممكنة وهو من بطولة الفنان أحمد غرايبة وتمثيل ( محمد عطالله، موسى نعواشي) وسنشاهد تيما كِناني والطفلة ميرنا كوجوه جديدة موهوبة وصاعدة. كما أن التصوير يتطلب تحضيرات دقيقة لمواجهة التحديات المختلفة وضمان سير العمل بسلاسة.

النجاح المتوقع
من المتوقع أن يحقق الفيلم الجديد نجاحاً كبيراً نظراً للجهود الكبيرة المبذولة في إنتاجه والقصة المؤثرة التي يقدمها. يُنتظر أن يتم عرض الفيلم في المهرجانات السينمائية المحلية والدولية، ليكون إضافة مميزة لمسيرة شركة نعماني للإنتاج الفني.

هذا الفيلم ليس مجرد عمل سينمائي، بل هو رسالة إنسانية تعبر عن التحديات التي يواجهها المصابون بالزهايمر وعائلاتهم، وجهودهم المستمرة للحفاظ على روابطهم العاطفية والاجتماعية. من خلال هذا الفيلم، يأمل فريق العمل في إلهام الجمهور وتقديم تجربة سينمائية لا تُنسى.