booked.net

سحر حمزة تكتب :علمنا عالي ووطننا غالي

بقلم سحر حمزة
ونحن نحتفل بالذكرى الرابعة والسبعين لاستقلال المملكة الأردنية الهاشمية وطننا الغالي يغمرنا شعور بالفخر والعزة والسؤدد حين تلتئم مفاصل الجسد الأردني الواحد في كافة أصقاع الأرض بهذه المناسبة الغالية ، مجسدين جميعا في كل عام بالخامس والعشرين من أيار معاني سامية نبيلة ترسخ مفهوم الاستقلال ، بتقديم نموذج وطني عالمي لأردننا الغالي في مواجهة الأزمات بطرق تعاطيه العقلانية العلمية مع جانحة كورونا بتعظيمنا جميعا الانجازات الوطنية الملموسة في إجراءات المواجهة لهذه الجانحة .


وبتوجيهات القيادة الحكيمة في وطننا الغالي وبهدف تعزيز هذه الانجازات الوطنية التي توالت منذ الاستقلال بفضل التناغم بين القيادة والشعب، أعلنت الحكومة عن إطلاق حملة "علمنا عالي” بالتنسيق مع كافة المؤسسات الوطنية الأخرى بهدف ترسيخ قيم الولاء والانتماء لهذا الوطن الغالي فإنما تؤكد أهمية انعكاس المواطنة الحقيقية في نفوس أبناء الوطن بالمشاركة واقعيا بها ،

قد جاء نجاح الحملة حرصا من الجميع على تعزيز الهوية الوطنية الأردنية في نفوس أبناء الوطن الغالي من خلال المشاركة العملية بحملة "علمنا عالي ” لتعزيز قيم مفهوم رفع العلم الأردني خفاقا في فضاء العالم شامخا بعزة وفخر بما ينسجم مع رسالة الأردن السامية قيادة وشعبا لتجسيد مدلولات ألوان العلم الأردني ورمزيته في ظل الظروف الراهنة التي تعصف بالعالم أجمع لنؤكد أن أردننا غالي وعلمه عالي رمزا للاحتفال بالذكرى 74 لعيد الاستقلال هذا العام.
ويأتي قرار رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بإصداره بلاغا رسميا يقضي بضرورة رفع علم المملكة فوق جميع مباني الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة داخل الأردن وخارجه بما يشمل الأماكن العامة والمنازل وذلك احتفاء بعيد الاستقلال الرابع والسبعين الذي يصادف غدا الاثنين بحيث تأتي هذه الخطوة تجسيدا لمعنى الاستقلال التي يستذكر فيها الأردنيون مسيرة الإنجاز الوطني والتقدم التقني الحضاري وارتفاع نسبة الإنجاز في مسيرة التنمية والبناء والاستمرار بذلك بخطى ثابتة نحو المستقبل المشرق لأردننا الغالي .


وتعتبر حملة (عَلَمُنا عَالٍ) دعوة مفتوحة لأبناء الوطن لتعزيز القيم الوطنية في ظل الظروف الراهنة حيث يقدم الأردن خلالها النموذج المتميز في المنطقة العربية قاطبة في مواجهة الأزمات الطارئة بحيث يتوحد حولها الأردنيون معبرين عن معاني العزة والفخر بهذا الإنجاز الوطني في مواجهة تحديات كورونا .


وتأتي حملة علمنا عالي في ظل تعذر إقامة مظاهر الاحتفال كما جرت العادة في الأعوام السابقة، نظرا لمنع تجمعات المواطنين، وتنفيذ إجراءات الوقاية والحماية الصحية، لهذا تعد الحملة الوطنية علمنا عالي حالة من الرمزية التي تعزز معاني الاستقلال في وجدان الشعب الأردني، بما يؤكد أن الشعب الأردني سيكون على العهد بهذا اليوم المبارك من خلال رفع الأعلام فوق أسطح المنازل وفي كل موقع ، بإعتبارها دعوة عامة لكافة المواطنين إلى المشاركة في هذه الحملة، ليعبّروا عن فرحتهم بعيد الاستقلال من خلال رفع العلم الأردني فوق المباني و المنازل.
هذا وقد عملت كافة المؤسسات الوطنية على الاستجابة للحكومة ودعوتها للمشاركة بهذه الحملة بحيث تزهو أعلام الوطن شامخة فوق المباني والمنازل ، وكذلك بتزين شوارع المملكة كافة وبيوتها بهذه المناسبة الوطنية العزيزة على كل أردني باعتبار أن مفهوم الاستقلال يجسد الرمز الوطني بما يعني بناء الأوطان والإنسان معا بجهود القيادة والشعب والتي كانت نقطة البداية في تأسيس وبناء الدولة الأردنية على مبادئ الحرية والقومية واحترام حقوق الإنسان التي رسختها مبادئ النهضة والثورة العربية الكبرى.


وقد أشادت المؤسسات الوطنية والهيئات والجهات المعنية بجهود القيادة بذلك في ظل التحديات التي تواجه الوطن بسبب جانحة كورونا، حيث تعامل الجميع مع هذه الأزمة بكل حزم ومهنية بإدامة العمل في القطاع البيئي والصحي من خلال عمليات النظافة والتعقيم، ووضعت كافة مقدراتها تحت تصرف المشرفون على الأزمة في ها الوطن الغالي ولم تدخر جهدا في تقديم يد العون والمساعدة لكافة شقيقاتها في أرجاء الوطن الغالي .
وشهدت المؤسسات والجهات المعنية تفاعلات ملموسة بتجسيد مظاهر احتفالية موحدة تعكس اللحمة الوطنية بين أبناء الوطن بيوم الاستقلال ال74 من خلال الترويج للحملة الوطنية عبر وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام الوطنية والفضائيات لتحفيز الجميع على المشاركة فيها بالتنسيق مع فرق العمل المتواجدة بالوطن ، باعتبارها دعوة جادة إلى المشاركة العملية لرفع الأعلام الأردنية فوق المباني والمنازل لإتاحة المجال أمام المواطنين للتعبير عن الفخر والعزة بهذا الاحتفال الوطني وبرفع العلم الأردني خفاقا بهذه المناسبة العزيزة في ظل عدم إمكانية إجراء الاحتفال بالطرق التقليدية بسبب جائحة كورونا التي تعصف بالعالم أجمع .