booked.net

مهرجان عمان الأوبرالي يعلن عن فعاليات برنامج دورته الثالثة

نبض البلد -

«حلاق أشبيلية» الأوبرا العالمية تنير سماء عمان

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين، يقدم مهرجان عمان للأوبيرا، وهو المهرجان الأوبرالي الأول من نوعه في العالم العربي، إنجازًا بارزًا في دورته الثالثة، حيث ستُعرض أوبرا حلاق أشبيلية للإيطالي جواكينو روسيني في إنتاج مشترك مع دار أوبرا بولونيا.

ومن المقرر أن تُعرض أوبيرا حلاق أشبيلية في السابع عشر والتاسع عشر من أكتوبر 2019، في قصر الثقافة في عمان. وفي الساعة 5:30 ستفتح الساحة الايطالية بجانب المسرح "" A bit of Italy ليتمتع رواد الأوبرا بوجبة خفيفة قبل بداية العرض. تُفتح البوابات في تمام الساعة السابعة مساءً ويبدأ العرض في السابعة والنصف مساءً. وستعرض أوبيرا بولونيا عرضاً للأزياء في بهو المسرح لمصممي أزياء إيطاليين مرموقين. سوف يذهب جزء من العائدات إلى صندوق المنح الدراسية ولصالح الأطفال المحرومين. ستقام فعاليات المهرجان في نفس فترة أسبوع اللغة الإيطالية بعنوان "إيطاليانو سولا سينا" (بمعنى الإيطالية على المسرح) للاحتفاء باللغة الإيطالية في جميع أنحاء العالم.

ستلعب السوبرانو الأردنية زينة برهوم دور روزينا، وهو دور البطولة في أوبيرا حلاق أشبيلية، إلى جانب يوما شيميزو في دور فيجارو، وفابريزيو دالويسو في دور إيل كونتي، وطاقم أوبرا بولونيا بالكامل. ستصاحب أوركسترا أوبيرا بولونيا العرض والتي تضم موسيقيين من المعهد الوطني للموسيقى في الأردن، واوركسترا ريميني الاوبرالية بقيادة المايسترو ماسيمو تاديا، ومخرج العرض الاوبرالي فابيو بونوكور.

يُعقد مهرجان عمان الأوبرالي 2019 برعاية البنك العربي، اي جي أي (IGI)، والسفارة الإيطالية في الأردن، Tech Works (مصنع الأفكار) – وهي مبادرة تحت رعاية مؤسسة ولي العهد، وهيئة تنشيط السياحة الأردنية، وأمانة عمان الكبرى، والسفارة الصينية، وفيرمونت عمان، وزين، وسي سي اي يونيفورمز، ودارة التصوير، وآليتاليا، وأفيس، وكوكاكولا، وكوزمو، وبرهوم دزاينز، وزاهي دروزة وشركاه، وفرانك بروفوست، وذا ميت ماستر.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الالكتروني: http://www.ammanoperafestival.com/

كما سيقدم المهرجان ورشة عمل عن الأزياء من خلال برنامجه التعليمي "عين على الموسيقى وأثرها على التعليم" لدعم المواهب الواعدة من خلال منظمة اس او اس للأطفال (SOS Children). يركز البرنامج التعليمي على أسباب أهمية تنمية الفرص المهنية في مجال الموسيقى وأثرها الإيجابي على السلوك الاجتماعي ومستقبل الثقافة، علاوة على تركيز البرنامج على أهمية تقديم توعية ثقافية على المستوى الوطني. سهّل الإطلاق الرسمي لهذا البرنامج في عام 2018، والأنشطة التي نفذت، على التبادل الثقافي الأخير الذي تم في جنوا بالتعاون مع مهرجان جنوا الدولي للموسيقى الشبابية.

كذلك، وبالتنسيق بين مهرجان عمان للأوبيرا والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، سيشارك اثنان من اللاجئين السوريين في الأردن، ممن يمتهنون الخياطة في العمل الى جانب مصممة الازياء الايطالية المسؤولة عن هذه الاوبيرا. يوجد في الأردن ما يقارب 750 ألف لاجيء من 57 جنسية، مما يجعل الاردن ثاني أكبر بلد في العالم من حيث عدد اللاجئين نسبة لعدد السكان.

أسست وأطلقت زينة برهوم أول مهرجان أوبيرا في الوطن العربي، مهرجان عمان للأوبيرا، تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة منى بنت الحسين، إذ قدمت "لا ترافياتا" في تموز ٢٠١٧. وفي أيلول ٢٠١٧، غنت بمرافقة اوركسترا سشوان الصينية وعرضت موسيقى من ألبومها "القنطرة ٢". أما في ٢٠١٨، فتم عرض حفل الدورة الثانية "لا بويم" في المدرج الروماني، عمان، الأردن.

والدافع وراء تبني زينة برهوم لهذه المبادرة هو نثر البذور التي ستثمر عن نمو ثقافة الأوبرا في الأردن والعالم العربي، وربما تلهم بناء دار أوبرا لهذا الغرض في العاصمة الأردنية عمان، لتنضم الأردن إلى دول عربية أخرى مثل سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة.