booked.net

مركز آفاق الريادة للتنمية والتدريب ومنظمة ميرسي كور يطلقان مشروع" شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصادياً "في المفرق

نبض البلد -مركز آفاق الريادة للتنمية والتدريب ومنظمة ميرسي كور يطلقان مشروع" شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصادياً "في المفرق                   
     المفرق  -  الانباط - يوسف المشاقبة.                  
 اطلق في مركز آفاق الريادة للتنمية والتدريب وبدعم من منظمة ميرسي كور مشروع " شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصادياً وبحضور رئيس مجلس محافظة المفرق محمد اخو ارشيدة ورئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي وعدد من المدراء وممثلين عن المجتمعات المحلية.                   
 مدير عام مركز آفاق الريادة للتنمية والتدريب طارق حسين العموش  ثمن جهود  المنظمة  ودعمها غير المسبوق للمشاريع  والمنح والبرامج المستهدفة ، منوهاً أن تنفيذ مثل المشروع الريادي مع المركز  يشكل باكورة عمل وتشبيك مع المنظمات  داخل الوطن والذي يؤكد على دور المنظمة في دعم مشاريع تدريب وتشغيل وتأهيل الشباب.            
  وأشار العموش إلى أن المركز يسعى من خلال هذا التعاون تعزيز العمل التشاركي الشبابي الهادف نحو تنمية قدرات ومهارات الشباب من كلا الجنسين والذي يستهدف الشباب الأردنيين واللاجئين السوريين في سبيل تحقيق نجاح مفهوم الدمج المجتمعي.     
 وعرض مدير المشروع رامز مرقص أبرز أهداف هذا المشروع والذي يستهدف برنامج شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصادياً من خلال تطبيق محاور عدة منها توفير مهارات حياتية وتدريب على مهارات المشاركة المجتمعية وفرص عملية للشباب ليصبحوا قادة فاعلين في المجتمع المدني.         
وبين مرقص أن المحور الآخر يقدم نهجا شاملاً لمساعدة الشباب على الحصول على التدريب والدعم اللازمين لتحقيق سبل العيش المستدامة، بالإضافة إلى تناول الهياكل المجتمعية الرسمية التي تمنع الشباب المشاركة بنشاط في المجتمع المدني وسوق العمل.        
 رئيس مجلس محافظة المفرق محمد اخو ارشيدة أشاد من جانبه بجهود المركز والداعمين لهذا المشروع الهادف لتنمية مهارات وقدرات الشباب في المحافظة وخصوصا ما تحتاج من مشاريع تنموية قادرة على تلبية احتياجات ومتطلبات المجتمعات المحلية وتحقيق التنمية المطلوبة وبما يحقق الفائدة على الجميع.        
  رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي  أكد أهمية مثل هذه اللقاءات المهمة والتي تشكل انطلاقة حقيقية ما بين المجتمعات المحلية والمنظمات الدولية الداعمة لمثل هذه المشاريع الريادية والتي تؤكد الدور الكبير في إنجاح مسيرة هذا العمل والذي من شأنه أن يحقق الكثير من الفوائد على الشباب والمجتمعات المحلية.            
   وأشار  الدغمي إلى أن البلدية تفتح أبوابها لدعم مثل هذه اللقاءات والأنشطة، مشيداً بدور الشباب والقائمين على هذا المركز في تحقيق كل ما مفيد.                 
 وتحدث  مدير الجلسة قصي سليمان الخزاعلة عن أهمية هذا المشروع  والبرامج التي يشملها والفئات المستهدفة لخدمة القطاعات الشبابية والريادية في محافظة المفرق.                      
 وفي ختام اللقاء دار نقاش موسع ما بين المشاركين حول أهمية واهداف وبرنامج المشروع.