booked.net

عوني فريج يكتب :مهلا .. الدوري طويل !

عوني فريج
نبض البلد -قد يكون جمهور فريق الوحدات هو الوحيد الذي استمتع بمباريات الاسبوع الماضي من بطولة دوري المحترفين ..ولهذا الفرح اسبابه الوجيهة بطبيعة الحال  .. ذلك ان فريقه واصل تحقيق الانتصارات وصدارة الفرق الى جانب ان نتائج كل الفرق المنافسة وخصوصا الفيصلي منافسه التقليدي صبت في مصلحته ..وجعلت الفارق في النقاط ما بينه وبين اقرب الفرق اليه 7 نقاط منحت اللاعبين وجماهيرهم الكثير من الراحة في سعيهم الجاد لمواصلة مشوار المنافسة بقوة على لقب البطولة ..الى جانب  الاهتمام بالظهور في البطولة الاسيوية للاندية الابطال كاول فريق اردني يبلغ هذه البطولة ان تمكن في نهاية المطاف من حصد اللقب المحلي ..
وان كنا نتفق مع غيرنا من المراقبين والفنيين والجماهير بان الوحدات هذا الموسم يعد الفريق الابرز حظا بالفوز باللقب والاكثر تجهيزا واستعدادا واستقطابا للنجوم  .. رغم انه لم يظهر في مبارياته الاخيرة بالمستوى الفني المتوقع الذي يتناسب مع هذا الحشد من اللاعبين الذين يزخر بهم الفريق ..الا ان بعض الفرق اظهرت من الامكانات الفنية ما يؤهلها للعب دور بارز في القابل من المباريات .. والمنافسة على لقب الدوري خصوصا الحسين والصريح والرمثا وحتى الفرق الاخرى التي لها نصيب دائم بالمنافسة ومنها الفيصلي والجزيرة رغم تعثرها في المباريات الاخيرة ..الامر الذي يؤكد ان الوقت لا زال مبكرا للحكم على مصير المنافسة ومسار اللقب ..!!
صحيح ان الفيصلي المنافس الدائم على القاب البطولات ظهر في المباريات الاخيرة بصورة مغايرة عن كل المرات السابقة ولا تتناسب مع مكانته المعروفة محليا وخارجيا ..ولم يقدم المستوى الذي يؤهلة للعب دور بارز في المنافسة على لقب الدوري كالمعتاد ..الامر الذي ادخل القلق في نفوس عشاقه ومحبيه وانعكس هذا على ردود الافعال الغاضبة التي انطلقت بعد خسارته الاخيرة امام الاهلي تهاجم اللاعبين والادارة ..الا ان الفريق الذي اعتاد وعلى مراحل الدخول في مثل تلك الاجواء التي لا تتناسب مع وضعه بطلا عريقا  ..قادرا ان يستعيد وهجه وحضوره ومكانته المعروفة ..في القابل من الايام بعد ان يستوعب الجميع دروس الخسارة والعروض الضعيفة التي لازمت الازرق في كل مبارياته في الدوري ..!!
نعود لنؤكد ان من المبكر الحكم على مسيرة الدوري ومصير اللقب ..ما زال في الوقت متسع لكل الفرق للعودة والمنافسة على البطولة ..باعتبارنا لم ندخل المرحلة الثانية التي تحدد بشكل كبير وجهة الكاس واين ستستقر ..ولهذا نطالب عشاق الفرق التي تعثرت بان تصبر على الوضع الحالي وان تؤمن بان الكرة عطاء وسخاء وبذل واصرار ..لا مستحيل فيها ولا ضمان ازاء تقلباتها العديدة ..كل الفرق لديها الحظوظ المتفاوتة للمنافسة على اللقب او احد مراكز المقدمة ..ولهذا نطالب عشاق الكرة بالتروي وعدم الحكم على الامور الان ..ونقول لهم مهلا ..!!
عوني فريج