booked.net

الصحة العالمية: شرق المتوسط يشهد انخفاضا بعدد وفيات كورونا

نبض البلد -أظهر التقرير الوبائي الأسبوعي لمنظمة الصحة العالمية، أن الوفيات الجديدة بمرض كوفيد-19 بإقليم شرق المتوسط مستمرة في الانخفاض للأسبوع السابع على التوالي، مع تسجيل 2700 حالة وفاة جديدة، وبانخفاض بنسبة 9 بالمئة.
وبيّن التقرير الوبائي الأسبوعي للمنظمة، المنشور على موقعها الإلكتروني، اليوم الأربعاء، أن إقليم شرق المتوسط أبلغ الأسبوع الماضي، عن أكثر من 171 ألف حالة جديدة مصابة بكوفيد-19، بزيادة قدرها 11 بالمئة بعد الانخفاض المستمر في الحالات من 23 لشهر تشرين الثاني الماضي.
وأوضح التقرير، أن الدول الثلاث التي أبلغت عن أكبر عدد من الحالات الجديدة المصابة بكوفيد-19، هي: إيران، ولبنان والإمارات العربية المتحدة على التوالي، حيث بلغت نسبة الإصابة في الدول الثلاث 52 بالمئة، أي ما يقرب من نصف الحالات الأسبوعية الجديدة في الإقليم.
وبشأن الحالات الجديدة من الوفيات، فقد تم الإبلاغ عن أكبر عدد من الوفيات الجديدة في كل من إيران، تلتها باكستان، ثم مصر، حيث شكّلت هذه البلدان ما يقرب من 60 بالمئة من عدد الوفيات المبلّغ عنها في الإقليم.
وعلى الصعيد العالمي، أظهر التقرير أن جميع الأقاليم الستة التابعة للمنظمة، باستثناء إقليم جنوب شرق آسيا، شهدت زيادة في الحالات الجديدة المصابة بكوفيد-19، حيث مثلّت منطقة الأمريكيتين 51 بالمئة من جميع الحالات الجديدة، و 45 بالمئة من جميع الوفيات الجديدة على مستوى العالم في الأسبوع الماضي.
وأشار التقرير إلى أن الدول الخمس التي أبلغت عن أكبر عدد من الحالات، هي: الولايات المتحدة، بريطانيا وايرلندا الشمالية، فالبرازيل، ثم الاتحاد الروسي وألمانيا.
وبشأن التحوّرات على الفيروس المسبب لكوفيد-19 والتي ظهرت في كل من المملكة المتحدة، وجنوب أفريقيا واليابان، ذكر التقرير أن البحث مستمر لتحديد تأثير المتغيرات الجديدة للفيروس على العدوى، وشدة المرض المسبب له، وأية آثار محتملة على اللقاحات والعلاجات والتشخيص لمرض كوفيد-19، من خلال مواصلة الجهود لتنسيق البحوث بين منظمة الصحة العالمية والشركاء ومجموعات العلماء الدوليين.