booked.net

"اقتصاد اليرموك".. تنظم محاضرة حول "التحديات القيادية في القرن الـ 21"

نبض البلد -


نظمت كلية الإقتصاد والعلوم الإدارية في جامعة اليرموك، في مدرج كليتي الإعلام والإقتصاد، محاضرة بعنوان "التحديات القيادية في القرن الـ 21"، تحدث فيها الرئيس والمؤسس لمجموعة صيدليات "فارمسي ون" الدكتور أمجد العريان.

وقالت عميدة الكلية الدكتورة منى المولا في بداية المحاضرة ، التي حضرها نائب الرئيس للشؤون الاكاديمية الدكتور أحمد العجلوني، ان موضوع هذه المحاضرة يقع في صلب إهتمامات الكلية والجامعة بموضوع الريادة والقيادة لرفع سوية الأداء المؤسسي وعلى كافة الصعد، فـ "اليرموك" اليوم تتبنى استراتيجية واضحة المعالم نحو التميّز في مخرجاتها التعلمية والبحثية وفي خدمة المجتمع الأردني، كأبعاد ثلاثة متكاملة.

وأضافت في سبيل ذلك فقد سويت كل الصعاب لتمكين أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة وتهيئة البُنى التحتية لتواكب التغير المطلوب، وقد إنبثق عن ذلك إصرار أكيد على إطلاق برنامج لمنح درجة الماجستير في "القيادة والريادة" في قسم إدارة الأعمال في الكلية مع بداية العام الجامعي.

وتابعت لقد التحق بالبرنامج (25) طالباً وطالبة، مشيرة إلى أنه برنامج غير تقليدي، يتجاوز التدريس فيه الطرائف التقليدية إلى مسارات معرفية جديدة تركز على التشاركية وتعزيز التطبيق العملي والحالات الدراسية خارج أسوار الجامعة، دون التركيز على الطرح الأكاديمي الصرف.

وأكدت المولا على أننا نسعى وبكل طاقاتنا لإنشاء حاضنه أعمال رديفة لهذا البرنامج، بحيث تكون منبتاً للأفكار الريادة لأساتذتنا وطلبتنا الأعزاء والمجتمع المحلي، ولتُجسر الفجوة بين التعليم الأكاديمي والتأهيل الوظيفي والقدرة على المبادرة وإطلاق المشروعات الناجحة.

من جهته أكد العريان على أن تحديات القيادة الريادية والتغلب عليها يكون من خلال تطوير سياسات العملية الاقتصادية للمؤسسات والشركات وتعزيز مقومات الأمن الاقتصادي والاجتماعي ومواكبة التطورات الحديثة للتكنلوجيا اضافة للاهتمام بريادة الأعمال في الحفاظ على النمو الاقتصادي.
وأضاف ان النجاح الحقيقي لمواجهة التحديات الريادية يكمن في "الحكمة والإرادة وتعزيز التشاركية مع جميع الجهات الرسمية والخاصة وتحقيق التوازن بين القيادة والإدارة والتأكيد على الجانب الفني والانساني".
وشدد العريان مخاطبا الطلبة : "انتم القيادات الشبابية الريادية شركاء فاعلون في العديد من الجوانب الاقتصادية والتعلمية والفكرية والثقافية ولابد من التحلي بالطموح والمسؤولية وبناء معطيات واستراتيجيات في العمل تجنبا لأتخاذ القرارات السريعة والخاطئة والتركيز على ما يريده المجتمع والعمل بشغف لتحقيق الاهداف المرجوة"، مؤكدا ان بناء مؤسسات ريادية يقوم على رأس المال الفكري وليس المالي.
ودعا الطلبة على البدء برحلتهم القيادية واكتشاف قدراتهم وتطويرها ودعمهم بكافة الامكانيات لتحقيق ما يفوق العادة من خلال اكتساب المهارات لتحقق الأهداف المرجوة للتغلب على العوائق في بيئة العمل، داعيا بالوقت نفسه إلى التحلي بصفات القائد الناحج المتعلقة في الابتكار والإبداع والصدق وأدارة الذات وتحديد الأولوليات وتحمل المسؤولية في الجانب الاستراتيجي وامتلاك تصور واضح لقراءه المستقبل والتكيف بشكل سريع مع المتغيرات للتغلب على التحديات .
وفي نهاية المحاضرة دار نقاش موسع أجاب فيه العريان على اسئلة واستفسارات الطلبة حول المهارات القيادية على الصعيد الشخصي وكيفية تعزيزها .